سنتر حياتك احلى

منتدى نسائى يهتم بصحتك الجسمانيه والنفسيه والدينيه وبعائلتك واطفالك يسعدنا انضمامك الينا
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
حبيباتى اعضاء المنتدى الكرام اتمنى ان يعجبكم اللستايل الجديد للمنتدى
يسعدنا انضمامك الينا عضوه وتمتعى بمحادثة اصحابك على صندوق الشات وممكن ان تصبحى مشرفه على المنتدى اللى تحبيه
سبحان الله     الحمد لله     لا اله الا الله     الله اكبر     استغفر الله العظيم     سبحان الله وبحمده

شاطر | 
 

 التفاعل بين الرياضه والرجيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حياتك احلى
مؤسست ومالكة السنتر
مؤسست ومالكة السنتر


رايق
انثى
عدد المساهمات : 1612
تاريخ التسجيل : 01/02/2010
العمل/الترفيه : مدرسة الكيمياء

مُساهمةموضوع: التفاعل بين الرياضه والرجيم   الجمعة 07 مايو 2010, 9:23 pm





التفاعل بين الريجيم والرياضة



في عام 1980 في الولايات المتحدة الأميركية أعلنت الهيئات
الطبية أهمية الغذاء الغني بالكربوهيدرات والقليل بالبروتينات للأداء
الرياضي والقدرة على احتمال ذلك الأداء. وقد نصحت هذه الهيئات بأن نسبة 70
بالمئة من إجمالي الوحدات الحرارية اليومية على شكل كربوهيدرات مركبة تعطي
أفضل النتائج في الرياضة.


الرياضيون ليسوا فقط الذين يستفيدون من الحمية (ريجيم)
القليلة البروتينات والغنية بالكربوهيدرات. وليس من الضروري أن تكون
رياضياً محترفاً لتستفيد من الحمية (ريجيم) وتجعل جسدك يقوم بوظائفه بليونة
وفعالية مثل الآلة.




وفي سنة سابقة كان أحد الأطباء قد أثبت العلاقة بين الغذاء
الغني بالكربوهيدرات وقدرة الرياضيين على تحسين قدرتهم على الإحتمال وذلك
في إطار دراسة على ثلاثة مجموعات من الأشخاص طلب إليهم تناول ثلاثة أنواع
مختلفة من الغذاء مدة ثلاثة أو أربعة أيام. إحدى أنواع الغذاء كان الغذاء
العادي المختلط والنوع الثاني يستند إلى تناول البروتينات والدهون بشكل
أولي والغذاء الثالث هو الغذاء الغني بالكربوهيدرات المركبة والقليل من
البروتينات. كانت نتيجة الإختلاف في الأداء الرياضي مدهشة بحيث تضاعفت قدرة
الإحتمال عند الذين تناولوا النوع الأخير من الغذاء.




ومؤخراً حصلت اختبارات عدة في مجال الطب الرياضي أو طب
الرياضة بين أشخاص ناشطين رياضياً ورياضيين محترفين في مختلف أنواع
الرياضة. وأشارت كل الاختبارات ضمن أنواع مختلفة من الغذاء بأن قلة
البروتينات تخفف إجهاد الجسد حيث استنزاف النيتروجين فيه يصبح أقل ويحصل
تنفيذ أفضل لوظائف العضلات فضلاً عن استعمال أفضل للغليكوجين المخزّن في
العضلات.


فالجسد يستعمل أولاً الكربوهيدرات المخزنة فيه يليها
استعماله للدهون المخزنة وأخيراً البروتينات وذلك للحصول على الطاقة التي
يحتاجها. وخلايا العضلات التي تنشط خلال أي نشاط رياضي تعمل بفعالية أقوى
وتعطيك المزيد من القوة عندما تتمكن من استعمال الغليكوجين المخزن بشكل
محدود وبطريقة مقتصدة.


هذا ما تفعله الحمية (ريجيم) الغنية بالكربوهيدرات وقليلة
البروتينات واحتمالك للنشاط الذي تقوم به يعتمد على مدى قدرة عضلاتك على
استعمال مخزون الطاقة التي تحتاجها وبدلاً من تبديد الطاقة الأيضية (في
إطار تحويل الطعام إلى مادة حية وطاقة) في هضم البروتينات يستمد هنا الجسد
الوقود الكافي للرياضة مباشرة من الكربوهيدرات الأسهل هضماً.




فما تأكله وما تمارسه من نشاط يمتزجان معاً بشكل كامل لجعل
جسدك أكثر قدرة وحيوية وحياة من قبل.


والرياضة تزيد إنتاج الخمائر التي تسهل إنفاق الطاقة وتضخم
خلايا العضلات في الجسد بحيث يزيد معدل الأيض عندك أي يتم تحويل الطعام
بسرعة أكبر إلى وقود. والنتيجة هي أن نسبة النسيج الجسدي الخالي من الدهن
تزيد وتنخفض نسبتها من الدهون. وهذا التغير في النسبة بين النسيج الدهني
والنسيج غير الدهني هو سبب رشاقتك الجديدة حتى لو لم تفقد كثيراً من وزنك.



التوقيع
ليكون شعارى

اذا قال لكى احد كلام سلبى التأثير عليكى

قولى لنفسك {رأيك فييا لا يدل علييا ولن يدل علييا}


كونى
انتى المتحكمة فى حياتك , كونى اجمل واجمل داخليا وخارجيا

الاصرار والالتزام والمرونة هى من تعيد لكى الحياة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التفاعل بين الرياضه والرجيم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنتر حياتك احلى :: ثانى خطوه نحو الرشاقه :: مقالات ف الرياضه-
انتقل الى: